: وزير العمل يعلن إطلاق الإعانة الاجتماعية لأكثر من 105 آلاف أسرة ضمن ملحق الوجبة الثامنة
U3F1ZWV6ZTM4MDE1OTAyNTI1OTBfRnJlZTIzOTgzNzE4NTc4NzQ=

وزير العمل يعلن إطلاق الإعانة الاجتماعية لأكثر من 105 آلاف أسرة ضمن ملحق الوجبة الثامنة

وزير العمل يعلن إطلاق الإعانة الاجتماعية لأكثر من 105 آلاف أسرة ضمن ملحق الوجبة الثامنة

 وزير العمل يعلن إطلاق الإعانة الاجتماعية لأكثر من 105 آلاف أسرة ضمن ملحق الوجبة الثامنة

أعلـن وزير العمل والشؤون الاجتماعية أحمد جاسم الأسدي إطلاق الإعانة الاجتماعية لأكثر من 105 آلاف أسرة ضمن ملحق الوجبة الثامنة.

وقال الوزير خلال مؤتمر صحفي عقده بمقر الوزارة يوم الثلاثاء الموافق 1-11-2022، ان الوزارة ومن خلال هيئة الحماية الاجتماعية باشرت استكمال ملحق الوجبة الثامنة لشمول العائلات بالحماية الاجتماعية، معتمدةً على المبالغ المرصودة ضمن قانون الدعم الطارئ للأمن الغذائي والتنمية، مشيراً الى ان الوزارة اطلقت الاعانة لـ(105,885) اسرة تسلمت بطاقة الكي كارد ضمن ملحق الوجبة الثامنة، اما المتبقي فهو بحدود 209 آلاف اسرة ستعمل ملاكات الحماية الاجتماعية بشكل متواصل لاكمالها نهاية هذا العام.

واوضح ان ملاكات هيئة الحماية الاجتماعية مستمرة في العمل بشكل متواصل لشمول اكبر عدد من الاسر المستحقة وتم حصر (343,954) اسرة ضمن الوجبة الثامنة، منها (310,791) تحت خط الفقر، و(33163) فوق خط الفقر بامكانهم تقديم الاعتراضات بدءا من اليوم بالنسبة للمرأة، في حين سيتم فتح باب الاعتراض للرجل في 1-12-2022.

كما أعلن الأسدي اطلاق خدمة (مظلتي) الالكترونية للفئات المستفيدة من الحماية الاجتماعية، لافتا الى ان جميع المستفيدين بامكانهم من خلال هذه النافذة معرفة حالة الإعانة (ايقاف او استمرار)، وكذلك تحديث بيانات البطاقة التموينية وتغيير العنوان ايضا بالنسبة للمستفيدين الذين تغيرت عناوينهم.

وبين الوزير ان الوزارة ستعمل على طرح موضوع اطلاق النصف الثاني من تخصيصات قانون الأمن الغذائي امام مجلس الوزراء لشمول اكبر عدد من المستحقين للحماية الاجتماعية وكذلك بالنسبة لذوي الإعاقة ، لافتا الى ان النافذة الالكترونية التي فتحتها هيئة الحماية الاجتماعية للتقديم على الشمول وصل عدد المتقدمين فيها الى اكثر من مليونين وخمسمئة ألف، داعيا جميع الاسر المستحقة الى التقديم على نافذة الشمول قبل اغلاقها في 22-11-2022.

تابع قناة التلكرام ليصلك الخبر اول بأول ع رابط أدناه

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة